“القدّيسةُ العاهِرة”….!!!! بقلم: وسيم كسّاب

“القدّيسةُ العاهِرة”….!!!!  بقلم: وسيم كسّاب
قولوا عنّي “عاهِرة”….قولوا عنّي “داعِرة”…
زانيَةٌ و”فاجِرة”…مُتَمرِّدَةٌ و”ماكِرة”…..
قولوا عنّي ما تشاؤون….فما أنا سِوى “أنثى ثائِرة”…
أحبَبتُهُ حتّى “الثَّمَلْ”…
فخَبّأني بينَ “العيونِ” و”المُقَلْ”…
كُنّا “عاشقَينِ” مِن غيرِ “أمَل”…آاهٍ ما أجمَلَ “العِشقَ”…و”مِنَ العِشقِ ما قَتَلْ”…
فأنا مِنْ عائِلَةٍ “أرستقراطيَة”…انا ابنَةُ “الأمير”…
و”حبيبي” ابنُ عامِلٍ “فَقير”…
في “مَدرَسَةِ أصابعِهِ البربريّة”…تَعلَّمَ “جَسدي” أولَ “حَرفٍ” مِن “أبجديّةِ الهوى”….وأولَّ “الدّروسِ” في “كمياءِ العيون”…و”جغرافيا الأنوثة”…و”فلسفةِ الأصابِع”…
همساتُهُ الهاربةُ مِن “إنجيلٍ مَنحول” …وكلماتُهُ “التوراتيّة” تَقتُلُني…تَسحَرُني…تَأخذُني إلى “عُصورِ ماقبلِ اختراعِ الخطيئة”…و”زَمَنِ ما قبل الأنبياء”…
تغوصُ بي عميقاً في “بحر النّشوةِ”…وتُشعِرُني بأنّني مِن سُلالاتِ “آلهةِ الحبُّ القديمة”…
وذاتَ مساء…كُنّا وحدَنا…و”شيطانُ الحُبّ” كانَ “ثالثُنا”…
وبينَما كانَتْ “أنامِلُهُ الهمَجيّة”….
تِلكَ الأنامِلُ التي لا تُحسِنُ استعمالَ “الشّوكَةِ والسّكين” تَعزُفُ على “أوتارِ أنوثَتي” أروعَ “سيمفونيّةٍ ارستقراطيّة مخمليّة”…
وبضربةٍ قاتِلَةٍ مِن “سَيفِ شَفتَيهِ” على “رَقبَتي العزلاء”…أعلنتُ “هزيمَتي”…وسَلّمتُ لهُ “أسلِحَتي”…وأعلنتُ لهُ “ولائي وطاعَتي”…
وتحتَ “قُبّةِ كَنيسَةِ الحُبِّ” صارَ “عُرسُنا”…
و”كأسُ النبيذِ” كان َ”كاهِنُنا”…ومِن على “مَذبَحِ العِشقِ” أعلَنَ “زَواجَنا”… 
“الشموعُ”…”الورودُ”…”لُفافاتُ التّبغِ المُحتَرِقة”…”الوسائِدُ والشّراشِف”…كانَتْ خيرَ “شاهدةٍ” على “زَفافِنا”…
“كعَبدةٍ مُطيعةٍ” كُنتُ أرنِّمُ لهُ: “يا حبيبي… أنا ورقةٌ بيضاء….أرسُم عليها بِقبُلاتِكَ السّرمديّة كيفما تَشاء”…
و(في الليلةِ الظّلماء…لَمْ أعُدْ عَذراء)…
وبعدَ “سَكرَةِ الحُبِّ الإلهيّة”…هَمَسَ بأذُني: لَم أذُق في حياتي “حلوى” أطيب مِن “كرَزِ أصابعَكِ الشّهيّة”…
تَنَهدتُ “ثَمِلَةً” مِن “كُحولِ الحُبِّ” قائِلَةً: آاهِ ما أجمَلَ “دَنسَ العِشقِ”….وما “أقدَسَ” هذي “الخَطيّة”…
جاءَ “أيّار”…وجاءَ “حبيبي” ليطلُبَ يدي من والدي “شَهريار”…
وياللعار…بالرَفضِ كانَ “القَرار”…
تباً لهذا “المجتَمَعِ المَتعَجرِفِ المريضِ”…وويلٌ لهذهِ “الأقدار”…
رحلَ زمان….وجاءَ زمان…ولازالتْ قُبلَتُهُ الأخيرة مَزروعةً على “جبيني” تأبى “النزوحَ والفرار”…
وفي يومٍ مِن أيّامِ “القدَرِ الخبيث”….
جاؤوا لي “بِعَريس”…
ذو “مالٍ”…و”جاهٍ”….و”سُلطَةٍ”…و”ذَهَبٍ نفيس”….
استَسلَمتُ “لمشيئةِ عائِلَتي”…فلا مَفَرّ…فهذا “قَدري الجاحِدْ”…وهذا “حَظِّي التّعيس”….
وكعادَتي أكرَهُ “الكَذِبَ والرّياء”….قرّرتُ أن أصارِحَهُ بأنّ “خَطيبَتَهُ العفيفة” ليسَتْ “عذراء”…
همَسَت “صديقَتي الوحيدة” بِأذُني: إياكِ…إياكِ…ثم إياكِ يا “بَلهاء”…
ألا تعلمينَ أنَّ “الرّجولةَ”…و”الشّرَفَ”…و”البُطولةَ”…و”الفُحولةَ”…في “شَرقِنا” ما هي إلا “غِشاء”….
أعرفُ “طبيباً حكيم”…يُشفي “الدّاءَ السّقيم”…
“بِعَمليّةٍ صَغيرَةٍ” مِن “يَديِه الماهِرَتَين”…والقليلُ مِنَ “الترميم”…سَيُنسى “ماضيكِِ الأثيم”…
وتنالينَ (شهادةَ حُسنِ سلوك لِغشاءِ البكارة)…وتعودينَ “راهِبَةً قديسةً” تَقطُرُ مِن أُذُنيكِ “العِفّةُ والطهارة”…
وفي يَومِ “زفافي”…ألبَسوني “ثَوباً أبيضاً” كأنَّهُ “أكفان”…
وليُكملِوا “مَسرَحيَّتَهُم” …أتوا “بِرَهطٍ” مِنَ “الأساقِفَةِ والشّيوخِ والرُّهبان”…
بِبَرَكَتِهِم “السّحريّة المأجورة” يُصبِحُ” الحرَامُ حَلالْ”…بِقوّةِ “الآلهَةِ والأديان”…
وفي المساء…افترسَني “صَقرُ قريش”…”عبدُ الرّحمَنِ الداخِلْ”…
ثُمَ خرَجَ مِن مَخدَعي مَزهواً بِغبطَةِ “الغُزاةِ والفاتحين” الباطِلْ…
خرجَ مُنتَشياً “بِمجدٍ مُزيّفٍ كَمَجدِ العرَبِ والعروبَةِ الزّائِل”….
بعدَ هذهِ “الّليلةِ الغابِرة”….صارَ يليقُ بي لَقَب “عاهِرة”…
“زانيّةٌ” بِحَقِّ “حُبّي” القديم…لكِن “زانية بالحلال”…
“كَقِطَطِ شُباط” كُنّا (لا نُمارِسُ الحُبَّ بَل كُنّا نُمارِسُ التكاثُر”…
حتّى “المرايا” في غُرفَتي كانَت “تَرجُمُني بِعيونِها” صائِحَةً: “زانية…زانية”…
وانتُم أيُّها السَّامِعون…قولوا عَنّي ماتشاؤون…
لَكِن (خُذوا الحِكمَةَ مِن أفواه ِالعواهِر)…
“الزِّنى” هو ليسَ “زِنى الجَسَد”…بَل هو “زِنى الروح والمشاعِرْ”…
و”الزواجُ الحلال مِِن دونِ حُبّ”….يبقى “زِنى” ولو “بارَكَهُ كُلُّ آلهةِ الأرض”…
الارتباطُ الحقيقي هو “كَلِمَةُ وفاءٍ مُقدّسة” بينَ العاشقين…
والله لو طُبِّقَت هذهِ “القاعدة” في الكون….لكانَت “نِصفُ نساءِ الأرضِ” من الفاسِقين…
قولوا عنّي “عاهِرة”…قولوا عنّي “داعِرة”…
لكن الحقَّ الحقَّ أقولُ لكُمْ:
(مَن كانَ مِنكُم بِلا خطيئة ومشاعِر فليرجُمني بأولِّ حَجَرْ)..

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com