غرفة تجارة دمشق تطلب من التجار صحوة رمضانية

غرفة تجارة دمشق تطلب من التجار صحوة رمضانية
طلبت غرفة تجارة دمشق في بيان صادر عنها لمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك من التجار أن يكونوا مثالاً يُحتذى لتطبيق معاني الشهر الفضيل في التراحم والتعاون بينهم وبين جميع أفراد المجتمع.
ودعت الغرفة في بيان جديد لها، التجار إلى البيع بالحدود الدنيا للأسعار ولجميع السلع المطلوبة وبهامش ربح في حدوده الدنيا، وذلك مشاركة منهم لأبناء الشعب في تحمّل ظروف المعيشة التي يتحمّلونها جراء الأزمة التي تعيشها سورية.
وحثّت الغرفة التجار على ضرورة الإعلان الواضح عن الأسعار والتقيّد بالجودة والنوعية والمواصفات من أجل تحقيق أعلى درجات الطمأنينة للمستهلكين، مؤكدة أن التاجر السوري كان على مر العصور ومازال وطنياً ومحباً لأرضه وشعبه، وأن عليه في ظل هذه الظروف الصعبة التي يمرّ بها وطننا الغالي إثبات ذلك بالقول والفعل وخاصة في هذا الشهر الفضيل، مؤكدة في ختام بيانها أن التاجر وفي جميع الأوقات يساهم مساهمة كبيرة الأنشطة الاجتماعية والجمعيات الخيرية، مبينة أن مساهمته اليوم في التعامل الجيد مع المستهلكين ستشكل جزءاً من هذه المساهمة الاجتماعية والوطنية.
الرادار

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com