تفاصيل مرعبة تكشف للمرة الأولى عن فتيات مارسن “جهاد النكاح”

تفاصيل مرعبة تكشف للمرة الأولى عن فتيات مارسن “جهاد النكاح”
كتبت صحيفة “الشروق” التونسية مقالا تحت عنوان “تفاصيل مرعبة عن فضيحة مجاهدات النكاح العائدات من سوريا: الاستقطاب في ضواحي العاصمة واللقاءات بين صلاتي العصر والمغرب” سلّطت فيه الضوء على الكارثة التي أصابت الشارع التونسي اثر توجّه التونسيات الى سوريا لممارسة “جهاد النكاح”، وأكد مصدر أمني للصحيفة أن هناك عدد من طالبات الجامعات التونسيات كنّ ضمن قائمة “جهاد النكاح”، وقد تم التغرير بهن للسفر الى سوريا والمشاركة في فضيحة “الجهاد الجنسي” بالرغم من مستواهن العلمي، وتابعت الصحيفة “لحسن الحظ فإنهن لم يعدن حوامل من رحلتهن لأن اثنتين منهن أجهضن هناك منذ بداية الحمل، في حين أن الباقيات لم يحملن منذ البداية واتخذن الاجراءات الوقائية.”
وأضافت الصحيفة أن المرحلة الأولى للتجنيد تتم عبر دعوتهن لحضور دروس دينية مغلقة تجمعهن بثلاث سيدات منقبات لم تشاهد التونسيات وجوههن إلا مرة واحد، كما كشفت احدى الضحايا عن تفاصيل ما حدث معها قائلة: “تجربتي انطلقت مع شاب مصري وكتبنا ورقة عرفية ووافقت على الارتباط به وكنت سعيدة بذلك لأني خلت انني سأبقى على ذمته ولكن بعد أسبوعين طلقني شفاهيا ورفض إعطائي الورقة الموقعة بيننا، وفوجئت بإحضاره لصديقة المدعو “أبو يزن” لتتكرر التجربة معه ولكن هذه المرة من دون أي عقد.” الى ذلك، نفت المتحدثة ما تردد عن أن كل فتاة شاركت في “جهاد النكاح” مارست الجنس مع العشرات من المقاتلين موضحة: “لم تتجاوز هذه العلاقات اكثر من شخصين وفي أقصى الحالات ثلاثة أشخاص.”

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com