بالفيديو :قناة mtv تسيء لصورة السوري المقيم في لبنان في هذا المشهد !

بالفيديو :قناة mtv تسيء لصورة السوري المقيم في لبنان في هذا المشهد !
رهاب السوريين»، ليس بوافد جديد على الإعلام اللبناني ، و كتبت السفير : تدخل المحطّتان «أو تي في» و«أم تي في» معركة إثبات مَن منهما «الأشطر» في بثّ سموم العنصريّة ضدّ اللاجئين السوريين،البرامج الكوميديّة بدورها، لم تعد تعرف طريقاً إلى «ضحكة المشاهدين»، سوى السخرية المبتذلة من اللاجئين السّوريين. تعتمد «أل بي سي» ازدواجية المعايير في هذا المجال.

ففي حين تبثّ تقارير إخباريّة متعاطفة مع قضايا اللاجئين، تترك الباب مفتوحاً للعنصريّة في البرامج الكوميديّة على شاشتها. هكذا، تمّ تخصيص «فقرات شبه ثابتة» لـ «فوبيا السوريين»، في برنامجي «بس مات وطن» ، و«كتير سلبي شو». أحد اسكتشات الأخير بعنوان «كم دجاجة في بالكيس»، يستحضر «غباء» السوريين. بطلا التقرير يتكلّمان اللهجة السوريّة بطلاقة، يسأل الأوّل الثاني: «إذا عرفت كم جاجة بالكيس بعطيك ياهن تنيناتن»، فيردّ الثاني «3 جاجات؟». يردّ الأوّل أنّ الإجابة خاطئة، فيسأله الثاني عن عدد الدّجاجات في الكيس، فيقول: «حسب ما أذكر، أربعة».

كذلك الأمر على شاشة «أم تي في» التي ثبّتت «فقرة النكات على السوريين» في برنامج «ما في متلو»، وكان آخرها مشهد يصوّر أمّاً تكاد تصاب بالفالج من تحوّل «غريب» في لهجة ابنها، لدى عودته من المدرسة، حين يقول لها: «شنّو كل رفقاتي هي السنة بيحكوا هيك يامو».

و في الحلقة الأخيرة من برنامج ” مافي متلو” صور أحد المشاهد الممثل عادل كرم و هو ينام على محرك إحدى السيارات، المشهد الذي أغضب السوريين على مواقع التواصل الإجتماعي ، و سرعان ما قارن المتابعين المشهد مع نزوح اللبنانيين إلى سورية في حرب تموز عام 2006 و كيف عاملهم السوريون معاملة الأخوة و الضيوف، الأمر الذي أكد عليه الكثير من المتابعين اللبنانيين و الذين علقوا على هذا المشهد ” الغيلظ ” بأن السوريين لم يصورونا بهذا الشكل عندما نزحنا إلى ديارهم .

رصد الرادار

لمتابعة المزيد من أخبار الرادار على فيس بوك يرجى الضغط على هذا الرابط :
الرادار

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com