سيرة “الضرب” السوري .. بقلم :علاء رستم

سيرة “الضرب” السوري  .. بقلم :علاء رستم
على هذا الكوكب … يولد السوري بعد عملية زواج بليلة خميس أي بعد “ضرب ” كما يدلعها.. و أول من يلقي القبض على يده هي الداية و تضربه كفاً بعزم المساعد جميل كي يصحصح طبعاً فالطريق طويل.. يااااا ولدي … 
يضرب هذا الطفل على يد والدته ووالده بطرق تربوية حديثة كي يأكل ” السيريلاك ” ووالده صارخاً –أُضرب- هذا الصحن ياااااا ولدي …
يدخل المدرسة و يضرب لتأخره عن الدوام و لإرتكابه جرم عدم كتابة الوظيفة وبأدوات بسيطة كالمسطرة و العصاية و قلم البيك الطويل و الخرطوم – البربيش – بحجة أن العصى قد خلقت من الجنة بعد مباركة الأهل بضربه و تعذيبه بعد قولهم الكريم” أعطيناكم إبننا لحماً أرجعوه عظماً مكسورا ” و كأنه بروستد أو مسحب … 
يدرس جدول ” الضرب ” لأيام و أيام حتى أنه يبقى طوال حياته ” يضرب أخماساً بأسداسٍ “.
يأتي اليوم الذي يكرم فيه المرء أو يهان فيضرب في الإمتحان بأسئلة أو حتى يقول ” ضربونا بالفلسفة ” .. و من ثم يضرب بسلم التصحيح (  و هو غير حي السلم في بيروت) . 
يخدم عسكرية فيعرف أن ” ضرب ” الحبيب زبيب ” يا حبيب . 
يتعلم شرب المتة فيسمها ” ضرب متة ” ..
ينظر إلى المرأة الجميلة مدلعاً إياها ” بالضرب ” أيضاً … لمعرفة خفية بهذا الكائن القادر على تعذيب الطرف الآخر . 
يخاف من الشمس الساطعة في ربوع الوطن المعطاء لظنه بأنها ستضربه حتماً ” بضربة ” شمس .
 
يخشى الطرقات خوفاً من سيارة مسرعة تضربه .
يخاف من السماء تحسباً من ضربه بوابل من قذائف الهاون و جرار الغاز و البراميل و القاظانات و الغسالات و كل الأدوات الكهربائية رعباً من أن تضربه الكهرباء بتيار كهربائي، خوفاً على ضربات قلبه المسكين .
 
يسافر السوري في كل مكان جواً و بحراً و براً و نهراً و بقوارب مطاطية وهو ضرب من الجنون ولكنه لا يعرف بأن مسيرة الضرب لن تنتهي فيضربه خفر السواحل التركي .. و الأمن اليوناني .. و المافيا الإيطالية و يضرب من أشقائه قبل أن يضربه “سايكس و بيكو” عبر الحدود الغاشمة ، و حتى الذين اختشوا .. “ناتو” يهددون بضربة و بالضربة الأمريكية و بضرب طوق أمني و الضرب من تحت الحزام ، و ضرب الرقاب و الأيدي و الأرجل و اللسانات و القلوبات و المقادم . 
يسلم السوري روحه إلى بارئها منهكاً من حياة نعيمة مرفهة فيكون أمام طريقين إما أن يقبض عليه متلبساً إلى فرع جهنم و بئس المصير فيقول له خزنتها أنت في زنزانة ” سقر ” لأنك ضربت طوال عمرك و سكت عن حقك و الساكت عن الحق شيطان أخرس ، و إما سيذهب لاجئاً إلى الجنة بعد أن يمزق جواز سفره  السوري لأنه قد نال نصيبه من الضرب طوال حياته و من ثم يجري لم شمل لكل السوريين المضروبين على قاماتهم الذين ” يضربون” على هذه العيشة  الرغيدة !!. 

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com