قصة حاخام يهودي يدخل الأزهر متخفيا بقلنسوة اسلامية ولحية

قصة حاخام يهودي يدخل الأزهر متخفيا بقلنسوة اسلامية ولحية

فجر موقع اسرائيلي مفاجأة من العيار الثقيل حينما كشف عن قصة حاخام إسرائيلي زار الأزهر متخفيا بقلنسوة إسلامية ولحية طويلة.
وقال موقع “تايمز أوف إسرائيل” إن الهدف من زيارات الحاخام كانت بهدف إجراء نقاشات دينية مع كبار علماء أهم مؤسسة دينية في العالم السنّي وحول تفاصيل الزيارة قال الموقع إن الحاخام يعكوف ناغين، من مدرسة دينية يهودية في مستوطنة عوتنئيل بالضفة الغربية، وهو من أصل أمريكي وصل إلى إسرائيل في عام 1984؛ بدافع العمل المشترك بين الأديان على المستوى الشخصي كنوع من التبشيرية تقريبا، “إن الدين الآن جزء من المشكلة. لذلك يجب أن يكون جزءا من الحل”.
وأشار “تايمز أوف إسرائيل” إلى أن زيارة الحاخام يعكوف ناغين للأزهر جاءت بناء على توصية من “صديقه الحميم” الدكتور عمر سالم، وهو رجل دين ناشط للسلام وزميل بارز في المؤسسة للدبلوماسية الدينية وأضاف الموقع أنه في رحلته إلى مصر، تمت مرافقة ناغين من قبل ريبيكا أبرهمسون، وهي ناشطة سلام حريدية وأم لأحد عشر ابنا من بني براك، والأمريكي الباحث الدكتور جوزيف رينغل. لم يعلن ناغين عن يهوديته لمن لا يعرفه، وتمت مواجهته مرتين من قبل الشرطة المصرية أثناء زيارته، ولكنه عاد منها دون حوادث تذكر.
وروى الحاخام الإسرائيلي كيف أنه في اليوم الرابع، قابل شخصا معاديا للسامية الذي اعتبر شخصا مهما بعض الشيء، وعندما اكتشف أننا يهود، غضب جدا، على حد تعبيره وقال الحاخام: لقد سألني إذا بكيت عندما قتل الأطفال الفلسطينيون. قلت له: نعم، وإنني نظمت وقفة صلاة احتجاجية بعد هجوم دوما “الإرهابي” وتابع قصته بالقول: سألته عندما يتم قتل الأطفال اليهود، هل تبكي؟ وقال شيئا مثل: أصلي من أجل الجميع، ولكن كان واضحا أنه غضب للسؤال. لقد اتصل بالشرطة والأمن الذين أخذوا جوازات سفرنا وأرادوا على ما يبدو اعتقالنا. ولكن تدخل بعض الناس، ونجحوا في إخراجنا من هناك. كان هذا بعد حوالي أربعة أيام من الرحلة، وفقا للموقع الإسرائيلي.

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com