الفصائل المسلحة تذيب نفسها وتتحد بـ”جيش حلب”

الفصائل المسلحة تذيب نفسها وتتحد بـ”جيش حلب”

اتفقت فصائل المعارضة السورية المسلحة في حلب على حلِّ نفسها وتشكيل كيان موحد باسم “جيش حلب” بقيادة ” أبو عبد الرحمن نور قائدا عاما وأبو بشير عمارة قائدا عسكريا وبهذا الإعلان لم يعد هناك وجود لأي فصيل مسلح داخل الأحياء المحاصرة خارج إطار “جيش حلب”،.
ويأتي هذا الاجراء الجديد نتيجة الانهيار الذي مكّن النظام من التقدم عسكريا داخل مناطق سيطرة المعارضة وأعلن قياديون في المعارضة السورية المسلحة أن كافة الفصائل العسكرية داخل أحياء مدينة حلب، حلت تشكيلاتها وانصهرت في جيش جديد، باسم جيش حلب، للقتال في المدينة و يلغي كافة المسمّيات داخل المدينة، ويصب العناصر والسلاح في كيان واحد.
وتعرّضت المجموعات المسلّحة في شرق حلب إلى نكسات عدّة أدت إلى خسارتها نصف المساحة التي كانت تسيطر عليها هناك، وقد تواترت أنباء عن حلّ تلك الفصائل نفسها وانضوائها تحت ما سُمّي “جيش حلب” لمواجهة العمليات العسكرية التي يشنها الجيش السوري لاستعادة حلب .
وكان الجيش السوري تقدم بمساحات كبيرة داخل أحياء شرقي حلب وبمساحة تقدر ب40 % في ظل تخبط بين قيادات الفصائل المسلحة ، ونزوح أعداد كبيرة من الأهالي للاحياء الغربية.

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com