الحراك مستمر والجزائريون يطالبون برئيس يختاره الشعب

الحراك مستمر والجزائريون يطالبون برئيس يختاره الشعب

قامت الجالية الجزائرية المقيمة في بريطانيا بوقفة سلمية أمام السفارة الجزائرية بلندن ظهر اليوم للمطالبة بالتغيير الجذري للنظام واجراء انتخابات رئاسية نزيهة يتم من خلالها اختيار رئيس جديد للبلاد. يأتي هذا الحراك الذي ينظمه مجموعة من الشباب الجزائري كاستمراية للنضال الشعبي الذي بدأ في الثاني والعشرين من فبراير المنصرم، والذي يطالب من خلاله المتظاهرون من داخل وخارج البلاد بتحقيق الحرية والعدالة ومحاسبة الفاسدين. وعلى الرغم من استقالة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة إلا أن الوضع السياسي في الجزائر لا يزال يشهد ركودا ولا وجود لأي بوادر تغيير فعلي أو تحديد موعد انتخابات رئاسية يتم من خلالها اختيار حاكم للبلاد يحقق اجماع شعبي .

وفي هذا السياق، صرح الاعلامي حسن زيتوني للرادار بأن الحراك يتعرض لمحاولات اساءة وتشويه وأنه هناك من يشكك في فعاليته وجديته، إلا أن هذا غير صحيح لأن خروج الجزائريين يوم أمس بالملايين ماهو إلا تأكيد على أن هذا الحراك مستمر وأن الشعب الجزائري يريد التغيير الجذري لصالح الوطن، الشعب الجزائري يريد القضاء على الفساد وكل رواسب الماضي .

وعن التضييق على الحراك وحملة الاعتقالات التي تحدث هذه الأيام، قال زيتوني بأنه رجوع إلى الوراء ومن الخطأ قمع الناس ومنعها من التفكير والرغبة في التغيير والحرية، الشعب الجزائري يحب الحرية وهي شيء مقدس بالنسبة إليه وأتمنى أن تتوقف هذه الممارسات السلبية، الحرية ضرورية في أي مجتمع والجزائري بطبعه أمازيغي حر لا يقبل أن يفرض عليه شيء.
ناهد رضوان

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com