مفتي مصر: الإسلام لم يأمر بشكل الحجاب ولا مانع من الاختلاط بالجامعات

مفتي مصر: الإسلام لم يأمر بشكل الحجاب ولا مانع من الاختلاط بالجامعات

قال الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، إن الإسلام لم يأمرنا بشكل معين للحجاب ورفض الزواج المبكر والسري والعرفي لخطورته على المجتمع.

جاء ذلك خلال حضور المفتي فعاليات ندوة “دور المؤسسات الدينية في توعية الشباب بمخاطر التكنولوجيا”، التي نظمتها جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، بحضور رئيس مجلس الأمناء بالجامعة خالد الطوخي، والدكتور محمد العزازي رئيس الجامعة.

وأجاب الدكتور شوقي علام، على عدد كبير من تساؤلات طلاب جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، حول القضايا الشائكة في المجتمع والجامعات، وعلى رأسها الزواج المبكر والسري والعرفي والاختلاط في الجامعات والحجاب والجمع في الصلوات والتدخين والسيجارة الإلكترونية.

وحسم مفتي الديار المصرية عددا من القضايا الاجتماعية الشائكة، حيث قال إن الإسلام لم يأمرنا بشكل واحد للحجاب، ولم يقصره على هيئة معينة.. ورفض الزواج المبكر والسري والعرفي.

مشيرا إلى أنه لا مانع في الاختلاط بين الطلاب طالما كان قائما على الاحترام والتبجيل، منوها بأن التدخين كان مباحا قبل اكتشاف خطورته والآن هو والسيجارة الإلكترونية حرام لأن العلم أثبت خطورتهما على صحة الإنسان، كاشفا أنه يجوز الجمع في الصلوات للطلاب والأطباء طالما المحاضرات والعمليات الجراحية مهمة، مشيرا إلى أنه جرى تدريب فريق من دار الإفتاء على مواجهة الإلحاد ومناقشة الملحدين.

وقال علام موجها حديثه للطلاب: “قبل أن أكون مفتي كنت عضو هيئة تدريس، وأقدر العلاقة الأبوية بين الأستاذ وطلابه، ولذلك أحب التقي طلاب الجامعات هنا أو في أي جامعة”.

وتابع: “مر من عمري قرابة 50 عاما وأصبح عمري في تناقص، وأصبح لا بد أن نتواصل معكم كشباب لنستفيد منكم وتستفيدون منا، ودائما الأديان عبر التاريخ تكون جزءا من حل مشاكلنا وليست سبب المشاكل”.

مقالات ذات صله

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com